بحث الكوكب الرابع

الجمعة، 28 مارس، 2008

سحاب السماء الحمراء


هذه صورة متحركة لغيوم في سماء المريخ التقطتها عدسة المركبة اوبرتونيتي التابعة لوكالة الفضاء الامريكية.
الغيوم هذه تتألف من بلورات جليدية على ارتفاعات شاهقة وتشابه في تكوينها غيوم "سيروس" على الارض في ارتفاع 6 كلم.

المريخ هو اشبه الكواكب بالارض. لكنه ليس بتوأمها. الزهرة يقال لها توأم الارض لانها تقريبا بنفس حجم الارض. مساحة سطح المريخ تعادل مساحة اليابسة على الارض.
غلاف المريخ الجوي يسبب 7 ميلي بار من الضغط الجوي في حين ان غلاف الارض يعادل 1000 ميلي بار. أي أن من ينزل الى سطح المريخ بدون ثياب حماية ينفجر بلحظة بسبب قلة الضغط الجوي.
ومن يبلغ وزنه 100 كيلوغرام على الارض يصبح وزنه ما يقارب 37 كيلو على المريخ بسبب صغر حجم الكوكب وقلة كتلته.
الغيوم في سماء المريخ تتكون اجمالا اما من جليد الماء او جليد ثاني اكسيد الكربون.
لا توجد حتى الآن اي دلائل على حدوث البرق والرعد في جو المريخ. وبناءا على انعدام البرق والرعد يعتقد العلماء ان تربة المريخ مشبعة بالبير-اوكسيدات التي تتكون بفعل الشحن الكهربائي في السماء وتهبط على التربة. للمزيد هنا

مدونات جديرة بالزيارة